اخبار الوطن العربي

[العرب][bsummary]

اخبار دولية

[العالم][bsummary]

اخبار اقتصادية

[اقتصاد][bleft]

مقالات و ملفات

[مقالات][twocolumns]

مقاطع مصورة

[فيديو][bleft]

منوعات

[منوعات][twocolumns]

امريكا تزود داعش بطائرات مسلحة بدون طيار




عنوان الخبر صادم ، لكن كما عودناكم في المركز الاستراتيجي نحن ندرس و نحلل كل معلومة حتى نصل لنتيجة متوقعة شبه صحيحة.

الخبر الرئيسي تناوله موقع ديبكا الاسرائيلي القريب من المخابرات حيث ذكر في تقرير له ان قوات داعش في العراق بدأت في تطوير نموذج مسلح من طائرات بدون طيار في تطور جديد للمعارك مع داعش.

حيثيات الخبر تقول ان المخابرات الامريكية توصلت منذ اسابيع قليلة لمعلومات تفيد بقيام تنظيم داعش بتطوير نماذج مسلحة لطائرات بدون طيار في احد المعامل القريبة خارج عاصمة التنظيم بالعراق مدينة الموصل.

تلى ذلك ظهور طائراتان بدون طيار في محيط مدينة الفلوجة العراقية ، استطاعات قوات الجيش العراقي اسقاط احداها و بعد فحصها بواسطة الجيش الامريكي بقاعدة جوية قريبة وجد ان الطائرة بها كاميرات و تستطيع ارسال الصور و تتبع الاهداف.

واكملت المخابرات الامريكية القصة بأن قالت ان الطائرات يتم تطويرها بواسطة جنود عراقيين انضموا لداعش ، و ان الطائرات ستكون قادرة على الوصول الى بغداد و قطع مسافة 69 كيلومتر من الفلوجة الى بغداد.

هذا المعلومات الدقيقة جدا وقعت ببعض الاخطاء وهذا ما اعتدنا عليه كمتابعين لموقع ديبكا ، فهو يعتبر احد منابر التبجح الامريكي على العالم.

امريكا تعلم كما يعلم الجميع ان الضباط العراقيين المنضمين لداعش ليس لديهم خبرة او امكانيات تمكنهم من صناعة طائرات بدون طيار قادرة على الطيران و حمل اسلحة و مزودة بنظام رؤية و ارسال متطور لتقطع مسافات طويلة تصل الى 100 كيلومتر مع استمرار القدرة على التحكم بها من قبل عناصر التنظيم

لكنها و بكل تأكيد تعلم ان ضرباتها لم تعد تؤثر بشكل كبير في تغيير موازين القوى على الارض السورية او العراقية ، فقررت ادخال الطائرات مفقودة الهوية لمسرح العمليات حتى يتسنى لها الضرب المركز بعد ان اغلقت روسيا المجال الجوي السوري.

امريكا زودت عناصر في التنظيم بأنظمة التعقب و التحكم في الطائرات و كذلك مخططات التنفيذ و تستعد بمجموعات على الارض في القواعد الجوية العراقية على الحدود السورية لاستخدام تلك الطائرات بشكل سري بدلا عن عناصر داعش حتى تستطيع تنفيذ ضربات بأسم التنظيم داخل الارض السورية دون ان تثير القلاقل مع روسيا.

ولهذا السبب بدأت روسيا الدفع ببشر آليين في معارك الجيش السوري ضد التنظيم في محاولة لتدمير نفوذ القوى المسحلة على الارض قبل ان تستطيع امريكا كسب اي اهداف استراتيجية من وراء خطتها الخبيثة قبل وقت قصير من بدء المحادثات بين النظام و المعارضة.

المركز الاستراتيجي - ahmedEgy